Muhammad Aleid

Mijn naam is Muhammad Aleid en ik kom uit Palestina, maar ik woonde mijn hele leven in Syrie . Ik was manager van een afwasmiddel fabriek in Damascus . Mijn verhaal met de Nederlandse taal is zeer kort, vanwege de hoge kwaliteit van de schrijvers Monique, Elly, Yvonne, Hans en zeker mijn vrouw Dareen.

اسمي محمد العيد. أنا فلسطيني و لكن عشت حياتي كاملة في سوريا. كنت أعمل كمدير لمعمل منظفات في دمشق. إن قصتي مع اللغة الهولندية قصيرة جدا بسبب الجودة العالية للأشخاص الذين ساهموا بكتابتها مونيك و ألي و ايفونا و هانز و طبعا زوجتي دارين.

Ik moest de B2 diploma in een korte period halen om een master programma te volgen. In Mondo taalbureau had ik deze optie en vond ik de geschikte omgeving . Tien maanden waren genoeg om mijn examen te doen. De eerste fase in Nederland was iets om te vergeten. Maar les na les in Mondo voelde ik me als vis in het water en werd alles eenvoudiger. Mondo is de plaats waarin men zich thuis kan voelen. Met de lekker kopje koffie en de aardige docenten kun je de Nederlandse taal rustig beheersen.

اسمي محمد العيد. أنا فلسطيني و لكن عشت حياتي كاملة في سوريا. كنت أعمل كمدير لمعمل منظفات في دمشق. إن قصتي مع اللغة الهولندية قصيرة جدا بسبب الجودة العالية للأشخاص الذين ساهموا بكتابتها مونيك و ألي و ايفونا و هانز و طبعا زوجتي دارين.

  لقد كان يتوجب علي الحصول على شهادة B2 في وقت قصير حتى اتمكن من دراسة الماجستير. في معهد الموندو للغات وجدت هذه الميزة و البيئة المناسبة لذلك. فكانت عشرة أشهر كافية لأتكمن من إجراء امتحاناتي.

المرحلة الأولى لي في هولندا كانت شيئا للنسيان و لكن درس تلو الأخر بدأت اشعر بارتياح كبير كالسمكة في الماء و كل شئ اصبح أبسط و أسهل. موندو هو المكان الذي يشعر فيه الأنسان و كأنه في بيته. فمع فنجان القهوة اللذيذ و المدرسين الطيبين يمكنك تعلم اللغة الهولندية بهدوء.

Comments are closed.